التعاون الخليجي: تصريحات قرداحي حول اليمن تعكس "فهماً قاصراً"

السياسية - الأربعاء 27 أكتوبر 2021 الساعة 07:18 م
عدن، نيوزيمن:

عبر الأمين العام لمجلس التعاون الخليجي نايف فلاح الجحرف، عن استغرابه من تصريحات وزير الإعلام اللبناني جورج قرداحي، حول الأحداث في اليمن، معتبراً أنها "تعكس فهما قاصرا وقراءة سطحية للأحداث، ونرفضها جملةً وتفصيلا".

واستهجن "الجحرف، في بيان نشره الموقع الرسمي للأمانة العامة لمجلس التعاون الخليجي، "تعرض الوزير اللبناني لكل من السعودية والإمارات واتهامه لهما بالاعتداء على اليمن في الوقت الذي يعمل التحالف العربي لدعم الشرعية على إعادة الأمور إلى نصابها الصحيح قبل الانقلاب الحوثي على الشرعية في سبتمبر 2014".

وطالب "الجحرف"، الوزير قرداحي بـ"الرجوع إلى الحقائق التاريخية وقراءة تسلسلها ليتضح له حجم الدعم الكبير الذي تقدمه دول التحالف العربي بقيادة السعودية لدعم الشرعية للشعب اليمني في كافة المجالات والميادين، بهدف الوصول إلى حل شامل للأزمة اليمنية وفقا للمرجعيات الثلاث المتمثلة بالمبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية، ومخرجات الحوار اليمني، وقرار مجلس الأمن رقم 2216".

كما استنكر أمين عام التعاون الخليجي؛ "دفاع وزير الإعلام اللبناني عن جماعة الحوثي الانقلابية في الوقت الذي يتجاهل فيه تعنت الحوثي ضد كل الجهود الدولية الرامية لإنهاء الأزمة اليمنية، وفي ظل استهداف الحوثيين للسعودية بالصواريخ والمسيرات"، فضلا عن استهداف الجماعة لـ"أبناء الشعب اليمني الأعزل ومنع وصول المساعدات الإغاثية للمناطق المنكوبة".

ودعا الحجرف جورج قرداحي إلى "عدم قلب الحقائق"، وطالبه بـ"الاعتذار عما صدر منه من تصريحات مرفوضة"، مؤكداً بأن على الدولة اللبنانية أن توضح موقفها تجاه تلك التصريحات.

وكان وزير الإعلام اللبناني جورج قرداحي، قد أصدر بيانا عقب فيه على مقطع الفيديو، الذي يتضمن تصريحاته بشأن حرب اليمن ودفاعه عن ميليشيا الحوثي، قائلا إنه "لم يقصد ولا بأي شكل من الأشكال الإساءة إلى المملكة العربية السعودية أو الإمارات اللتين أكن لقيادتيهما ولشعبيهما كل الحب والوفاء".

وأكد قرداحي، في البيان، أن المقطع الذي بدأت بعض وسائل الإعلام اللبنانية والعربية، وبعض المواقع الإلكترونية تداوله هو من مقابلة أجراها مع قناة الجزيرة أونلاين، في برنامج (برلمان الشباب) في الخامس من شهر أغسطس/آب الماضي، قبل تسلمه منصب وزير الإعلام في حكومة نجيب ميقاتي.