جماعة الحوثي تلاحق الصحفيين بعمران ونقابة الصحفيين تحملها مسئولية حياتهم

جماعة الحوثي تلاحق الصحفيين بعمران ونقابة الصحفيين تحملها مسئولية حياتهم

الجبهات - الأربعاء 23 يوليو 2014 الساعة 11:18 ص

نجا الصحفي عبدالوهاب العشبي من الوقوع في قبضة مجاميع مسلحة يتبعون جماعة الحوثي قاموا بمداهمة منزله بعد عصر اليوم في مدينة عمران وترويع زوجته وافراد عائلته. وأعربت نقابة الصحفيين اليمنيين عن قلقها البالغ جراء ما يتعرض له الزميل من محاولة اختطاف وايذاء من قبل افراد من هذه المجاميع. وحسب المعلومات فأن القياديين في مجاميع الحوثي المعروفين بأسم ( أبو مازن، وابو لؤي) اللذان سبق وتوليا استجواب الزميل عبد الوهاب العشبي السبت الماضي اثناء بحثهم عن الصحفي عبداللطيف المرهبي عقب سقوط مدينة عمران في ايدي الجماعة. وتعرض الزميل اثناء الاستجواب للسؤال عن عدد من الصحفيين منهم الزميلين يحيى الثلايا وعبداللطيف المرهبي والجهات التي يتبعانها وارتباطهما وغيرها من الاسئلة حول نشاطهما الصحفي. وقام المسلحين بعد عصر الثلاثاء بتهديد زوجة الزميل العشبي كما طلبوا منها ان تنقل لزوجها وعيدهم على خلفية ادعائهم بان الزميل الشعبي ابلغ الزميل المرهبي بأن تلك المجاميع تبحث عنه. آ وفي الوقت الذي افلت فيه المرهبي وتمكن من مغادرة عمران يبقى الزميل العشبي عرضة لتهديد الجماعة. وحملت نقابة الصحفيين اليمنيين الجماعة كامل المسئولية لما قد يتعرض له الزميل العشبي ، وتدين ما تمارسه هذه المجاميع من ملاحقة للصحفيين العاملين في عمران على قلة عددهم ممن تولوا تغطية المواجهات التي شهدتها المحافظة خلال الاسابيع الماضية لوسائل إعلام مختلفة. وجددت نقابة الصحفيين تعبيرها عن قلها الشديد حول موضوع سلامة الزميل العشبي ، محملة هذه المجاميع كامل المسئولية لما سيلحق به من اذى ومخاطر.