اعلاميون ونشطاء من مأرب يطلقون حملة للمطالبة بالإفراج عن جيمس

اعلاميون ونشطاء من مأرب يطلقون حملة للمطالبة بالإفراج عن جيمس

الجبهات - الخميس 24 يوليو 2014 الساعة 08:01 ص

نفذت منظمة الأمم المتحدة للطفولة (اليونسيف) لقاءً تشاورياً مع الإعلاميين والنشطاء في مواقع التواصل الاجتماعي في محافظة مأرب، حضره 15 صحفياً وناشطاً من مأرب. وكُرس اللقاء لمناقشة قضية المهندس جيمس ماساكوي، من برنامج المياه والإصحاح البيئي، المختطف منذ 6 اكتوبر العام الماضيآ  من العاصمة صنعاء. وتضمن اللقاء مناقشة الحلول المتاحة التي يمكن ان تساعد في اطلاق سراح ماساكوي، والطريقة التي يسهم بها الإعلام في هذا الخصوص. واستمع الحاضرون إلى عرض مفصّل حول برامج اليونسيف والمساعدات التي تقدمها المنظمة لأطفال اليمن، مبدين تجاوبهم وتعاونهم من خلال شتى الوسائل التي يعملون فيها بما من شأنه الافراج عن المختطف وعودته سالماً. وأعرب القائمون على اللقاء عن أملهم في أن تسهم وسائل الإعلام في البحث والاستقصاء عن موظف اليونسيف، مشددةً على ان السياسة الثابتة لمنظمة اليونسيف، مثل غيرها من منظمات الأمم المتحدة، هي عدم دفع أي"فدية" للخاطفين. هذا وقد أتفق المشاركون على إطلاق حملة تدعو للإفراج عن جيمس عبر وسائل الإعلام التي يعملون فيها وعبر صفحات التواصل الإجتماعي فيس بوك وتويتر.. وأعلن المشاركون اطلاق واسم افرجوا_عن_جيمس .