منظمة يمن تدين قتل متظاهرين حوثيين امام رئاسة الوزراء بصنعاء

منظمة يمن تدين قتل متظاهرين حوثيين امام رئاسة الوزراء بصنعاء

الجبهات - الثلاثاء 09 سبتمبر 2014 الساعة 03:47 م

دانت منظمة يمن للدفاع عن الحقوق والحريات الديمقراطية ما وصفتها "المجزرة الوحشية" التي ارتكبتها القوات الأمنية في صنعاء ومجموعة مسلحة ملثمة يعتلون اسطح المنازل أمام رئاسة الوزراء ضد المتظاهرين السلميين – حسب المنظمة التي يديرها الحقوقي علي الديلمي . وقالت المنظمة أن خمسة متظاهرين قتلوا اليوم الثلاثاء 9/9/2014 والتي وأكثر من خمسين جريحا منهم سبعة حالات حرجة. وحسب المنظمة قد أطلق جنود الحراسة في رئاسة الوزراء اعيرتها النارية المباشرة ضد المتظاهرين الذين احتشدوا صباحا في ساحة التغيير وانطلقوا عبر الشوارع وصولا إلى قبل رئاسة الوزراء، وقد تم بث صور حية لعملية القتل الجماعي والمباشر للمتظاهرين السلميين عبر الفضائيات الاعلامية المختلفة. واعتبرت منظمة يمن أن ما حدث للمتظاهرين امام رئاسة الوزراء جريمة واضحة المعالم تستهدف قتل المواطنين اليمنيين بشكل واضح، ويستهدف حقهم في التعبير والتظاهر السلمي. وكررت المنظمة مطالبتها المستمرة بمحاسبة المتسببين لجريمة المجزرة الوحشية التي قامت بها قوات الأمن اليمني، وتحمل منظمة يمن السلطة اليمنية المسؤولية الكاملة لهذه الجريمة. وطالب المنظمات العربية والإقليمية الدولية بالتحرك العاجل والضغط على السلطة من ما اسماتها آ إيقاف هذه الجرائم ضد الإنسانية في اليمن.