الغنامي: إنشاء مطار مدني في بلد يشهد حرباً منذ 8 سنوات يعد منجزاً تنموياً كبيراً

المخا تهامة - السبت 03 ديسمبر 2022 الساعة 10:29 ص
المخا، نيوزيمن، خاص:

وصف محمد الغنامي، رئيس اتحاد تجار المخا، وهو تجمع يضم رجال الأعمال في مدينة المخا، إنشاء مطار مدني، في بلد تشهد حربا منذ ثماني سنوات مع الذراع الإيرانية في اليمن، بأنه منجز تنموي كبير.

وقال الغنامي، إن تدشين العمل بالمطار يعد تذكيرا بعهد الدولة قبل أن تدخلها مليشيات الحوثي في حرب قضت على أحلام وتطلعات المواطنين.

وأكد أن عوائد إيجابية تنتظر مديرية المخا، وكافة مدن الساحل الغربي، متوقعا حدوث انتعاش اقتصادي غير مسبوق لعاصمة القهوة.

وأضاف إن الفوائد الإيجابية ستمتد إلى المواطنين في أغلب المدن الشمالية، بما في ذلك الخاضعة لسيطرة مليشيات الحوثي، لناحية تسهيل وسائل السفر إلى الخارج.

من جانبه اعتبر مؤرخ المخا، القاضي عادل حسين، أن إنشاء مطار في المخا يعد إنجازا تاريخيا، وصرحا تنمويا لا يستهان به، وأن التاريخ سيسجل ذلك المشروع الحيوي للعميد طارق صالح، عضو المجلس الرئاسي، رئيس المكتب السياسي للمقاومة الوطنية.

وأضاف إن المطار الذي يعتبر بوابة اليمن والساحل الغربي على العالم، سيعود بالفائدة على المخا وجميع المحافظات القريبة منها.

وأكد أن هذا المنجز التاريخي والمعلم التنموي يدل على اهتمام القيادة السياسية ممثلة بالعميد طارق صالح، بالمخا، أرضا وإنسانا.

وكان مدرج المطار شهد الخميس الماضي، هبوط أول طائرة تحمل على متنها شحنة مساعدات طبية، كأول رحلة مدنية تصل المطار الذي يطل على البحر الأحمر.

وهبطت الطائرة التابعة لمنظمة أطباء بلا حدود الدولية كأول رحلة جوية يشهدها المطار بالتزامن مع وضع عضو المجلس الرئاسي، العميد طارق صالح، حجر الأساس لبدء المرحلة الثانية، والتي تشمل مرافق مطار المخا الدولي. 

باستقبال أول رحلة طيران في مطار المخا الدولي، يكون قد أذن ببدء الأنشطة الملاحية لاستقبال الطائرات المدنية في المطار الذي يعد الأول من نوعه في هذه المدينة الواقعة غرب محافظة تعز.