56.000شخص من النازحين في محافظة حجة يحتاجون إلى خدمات صحية أساسية

56.000شخص من النازحين في محافظة حجة يحتاجون إلى خدمات صحية أساسية

السياسية - الاثنين 29 يوليو 2013 الساعة 08:27 م
نيوزيمن

تعاني أكثر من 8000 أسرة نازحه أس (560000) شخص( تعيش في محافظة حجة من عدم قدرتها على الحصول على الخدمات الصحية الأساسية بسبب انسحاب بعض المنظمات التي كثانت تعمل في تقديم الخدمات الصحية بما في ذلك منظمة أطباء بلا حدود. وحسب تقرير لمكتب الامم المتحدة للشئون الانسانية بصنعاء أطلع عليه نيوزيمن اتخذ الآلاف من الناس الذين فروا من النزاع في صعدة ملجأ في المحافظات المجاورة، لا سيما في محافظة حجة )مديرية حر ض( منذ عام 2009 م. وقد أدى الصراع في عاهم في عام 2012 م أيضا إلى نزوح السكان بحرا عن الأمان في محافظة حجة )خاصة في مديريات حيران، وخيران المح ق، وعبس. وتقوم منظمة الصحة العالمية والمنظمة الدولية للهجر ة وغيرهما من الشركاء بتوفير الخدماتآ  الصحية في مديريات حرض وحيران وخيران المحر ق، إلا أن إيقاف منظمة أطباء بلا حدود الأسبانية أنشطتها في منطقة المزرق يوم 21 يونيو يتسبب في وجود فجوة في توفي خدمات ال عاية الصحية الأساسية التي تشمل الخدمات الجراحية والإحالات الطبية. ويعيش أكثر من 253.159 نازح حتى شهر مايو من العام 2013 في محافظات عمران وحجة والجوف وصعدة شمال البلاد. ويعيش 240.750 شخص نازح ووفق المفوضية الأمم المتحدة للاجئين أي 21 في المائة من مجموع النازحين في المناطق الشمالية( لدى المجتمعات المحلية المستضيفة أو في تجمعات سكنية غير رسمية. أما ما تبقى منهم 5 في المائة( بعدد 12.409شخص نازح فيعيشون في مخيمين للنازحين في حر ض. حوالي 21 في المائة من النازحين في شمال اليمن يتواجدون في صعدة وعمر ان و الجوف. ويعيش ما مجموعه 38.640 شخص من النازحين داخليا في صنعاء.