مصر تحبط مخططاً "إرهابياً" في سيناء

@ نيوزيمن، وكالات: العالم

2020-06-30 16:25:26

أعلنت وزارة الداخلية المصرية، عن مقتل مسلحين في شمال سيناء، كانا قد خططا لتنفيذ عمليات إرهابية كانت تستهدف القوات المسلحة والشرطة ومقدرات الدولة، تزامنًا مع احتفالات ذكرى ثورة 30 يونيو.

وقالت الوزارة في بيان لها، إنه ”توافرت معلومات لقطاع الأمن الوطني حول تواجد مجموعة من العناصر الإرهابية بمنطقة جلبانة بشمال سيناء، وقيامهم بالإعداد والتخطيط لتنفيذ سلسلة من العمليات العدائية، تجاه ارتكازات ( نقاط) القوات المسلحة والشرطة بذات النطاق، تزامنًا مع احتفالات ذكرى ثورة 30 يونيو، فتم على الفور، التعامل مع تلك المعلومات لتحديد أماكن تواجد هذه العناصر، وتردداتهم“.

وحسب الوزارة، ”أسفرت العملية عن رصد 2 من العناصر الإرهابية، شديدة الخطورة، داخل إحدى السيارات، ماركة نيسان بيضاء اللون، اثناء قيامهما برصد النقاط الأمنية في إطار الإعداد لاستهدافها، إلا أنهما فور استشعارهما بإحكام الحصار عليهما، قاما بإطلاق النيران بكثافة تجاه القوات، فتم التعامل معهما، مما أسفر عن مصرعهما“.

وأفادت الداخلية المصرية، بأنه ”تم العثور بحوزتهما على 2 سلاح آلي و5 خزينة، وكمية من الذخيرة من العيار ذاته، وجهاز لاسلكي وطبنجة تبين أنها مستولى عليها عقب قيام مجموعة من العناصر الإرهابية بالهجوم على أحد أفراد الشرطة، واستشهاده بتاريخ 9 أغسطس 2017، بنطاق مدينة بئر العبد بشمال سيناء“.

وتعد سيناء من المناطق التي ينشط فيها تنظيم ”ولاية سيناء“ التابع لتنظيم ”داعش“ الارهابي وعادة ما تنفذ قوات الامن والجيش عمليات للقضاء على البؤر الإرهابية المنتشرة في المنطقة.