الموجز

زيارة استفزازية للقيادي الإيراني إيرلو لبرلمان صنعاء

@ صنعاء، نيوزيمن السياسية

2020-11-25 17:04:14

استنفار وإجراءات أمنية مشدّدة شهدتها العاصمة صنعاء، الأربعاء 25 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020م، بسبب زيارة القيادي في الحرس الثوري الإيراني، حسن إيرلو، لمبنى مجلس النواب الواقع تحت سيطرة مليشيا الحوثي -ذراع إيران في اليمن- منذ سبتمبر 2014م.

وشوهد انتشار عربات مدرّعة ودوريات عسكرية وأمنية في الأحياء والطرقات المؤدية لمقر مجلس النواب بمديرية التحرير وسط صنعاء.

ورافق القيادي الإيراني تشكيلات أمنية عديدة ترتدي أزياء متنوعة فرضت طوقاً أمنياً على مقر مجلس النواب والأحياء السكنية المحيطة به.

ومُنعت المركبات العامة وسيارات الأجرة من المرور في الطرقات والشوارع المفترض عبور القيادي الإيراني خلالها.

وأثارت الإجراءات الأمنية المكثّفة امتعاض وحسرة سُكّان الأحياء المجاورة لمقر البرلمان، ورأى هؤلاء في مثل هذه الإجراءات استفزازاً لمشاعر اليمنيين.

وعلّق سائق درّاجة ناريّة بأنّ حراسات رؤوساء الجمهورية كانت أقل من حراسات هذا السفير، "حتّى المشّاط حين زار مجلس النواب رافقته سيارتان"، في إشارة إلى القيادي الحوثي ورئيس ما يسمى المجلس السياسي الأعلى، وهى سلطة مستحدثة توازي سلطات رئيس الجمهورية.