عقب انسحابها من شبوة.. هل أوقفت الرياض رواتب وزراء الإخوان؟

السياسية - الأربعاء 03 نوفمبر 2021 الساعة 05:25 م
مأرب، نيوزيمن:

قال رئيس المركز البريطاني لأبحاث الشرق الأوسط، أمجد طه، إن المملكة العربية السعودية، أوقفت مرتبات وزراء ومسؤولين موالين لحزب الإصلاح الإخواني.

وقال طه في تغريدة له على تويتر، إن خيانة إخوان اليمن كُشفت وتوقفت رواتبهم، مؤكدا أن وزراء الإخوان في اليمن على وشك الهروب، مضيفا إن القادم من الجنوب العربي مذهل.

وكانت المملكة العربية السعودية، قد سحبت جميع قواتها، في شبوة، بعد حصولها على معلومات تؤكد تورط وتواطؤ الإخوان في التنسيق مع الحوثي لإسقاط عتق عاصمة المحافظة.

ويبدو أن الرياض، بعد أن كشفت مساعي سلطة الإخوان وتخادمها مع الحوثي، قررت أخيرا رفع الغطاء والدعم عنها وعن مسؤولين موالين لها. 

جدير بالذكر، أن المملكة قامت بخطوات سابقة تجاه العديد من المسؤولين الموالين للإخوان وقامت بترحيلهم من فنادقها عقب تورطهم في التخابر مع تركيا وقطر والحوثيين، ومن بينهم أنيس منصور ومختار الرحبي وآخرين.