إب.. ظاهرة إحراق السيارات بدأت مع اجتياح الحوثي للمدينة ولم تنتهِ بعد

الحوثي تحت المجهر - الجمعة 03 ديسمبر 2021 الساعة 09:55 ص
إب، نيوزيمن، خاص:

تعاني محافظة إب من تفشٍ واسع للجريمة والأحداث بكل أنواعها التي لا تتوقف يوما واحدا معظمها جسيمة.

ظواهر كثيرة طفت على سطح هذه المحافظة، منها القتل والنهب والانتهاكات والاعتداءات والجبايات خارج إطار القانون.

غير أن ظاهرة جديدة تفشت بشكل واسع خلال السنوات الأخيرة وهي إحراق السيارات نتيجة خلافات أو خصومة في ظل انفلات أمني مخيف.

آخر حادثة كانت، الثلاثاء الماضي، حيث تعرضت سيارة بسام عمر، أحد رجال الأمن الذين يعملون تحت سلطة مليشيا الحوثي، للاحتراق بالكامل.

وسبق خلال شهر نوفمبر الماضي أن تم إحراق سيارة أحد المشايخ في منطقة "السحول" التي تصدرت حوادث القتل في المحافظة آخرها اغتيال شيخ قبلي رفض التحشيد للجبهات.

كما تعرضت سيارة أخرى تتبع أحد المغتربين في منطقة "كريف السارة" مديرية العدين قبل أقل من شهرين للحريق بالكامل وسط اتهامات بأن الوضع القائم الذي أفرزته المليشيا هو السبب الرئيس في كل ما يجري.

حوادث مشابهة حدثت خلال العامين الماضيين جميعها لم يتم الكشف عنها نتيجة التحقيقات الضعيفة والصراع الذي تخوضه ذراع إيران لتركيع الناس وإهانتهم.