تعذيب حتى الموت.. وحشية الحوثي تكتب الفصل الأخير من حياة أسير ومختطف

الحوثي تحت المجهر - الأحد 22 يناير 2023 الساعة 06:52 م
عدن، نيوزيمن:

توفي أسير ومختطف، جراء تعرضهما للتعذيب الوحشي، في سجون ميليشيات الحوثي –الذراع الإيرانية في اليمن- في محافظتي ذمار والبيضاء (وسط البلاد).

وقال مصدر حقوقي، إن ميليشيات الحوثي أبلغت، أول من أمس، عائلة الأسير "هادي حسين الصوعي الشني"، لاستلام جثته بعد وفاته في أحد سجونها بمحافظة ذمار.

وأضاف، إن الأسير "هادي الشني"، هو أحد أفراد القوات الحكومية من أبناء قرية الجبة عزلة واسط بمديرية نعمان محافظة البيضاء، ووقع في الأسر لدى ميليشيات الحوثي قبل سنة وثلاثة أشهر.

وأوضح المصدر، أن الشني تعرض لأشكال عدة من التعذيب من قبل ميليشيات الحوثي أدت إلى وفاته، مشيرا إلى أنه تم إيصال جثته إلى مستشفى الدفيعة بمديرية بيحان غربي محافظة شبوة.

في السياق، تُوفي مواطن يدعى منصر حسين الرصاص، في أحد سجون ميليشيا الحوثي بمحافظة البيضاء.

وكانت المليشيا الحوثية قد اختطفت الرصاص، أثناء عودته من المملكة العربية السعودية، لقضاء إجازة عيد الأضحى الماضي مع أسرته.

وذكر المصدر أن "منصر حسين الرصاص" من أبناء مديرية مسورة بمحافظة البيضاء، وكان مغتربا في المملكة العربية السعودية وتم اختطافه لدى عودته لقضاء إجازته في عيد الأضحى الماضي.

ولفت إلى أن مليشيات الحوثي كانت قد وعدت أشقاءه بإطلاق سراحه، الخميس، وعند حضورهم إلى مكان اعتقاله تفاجأوا بإبلاغهم بوفاته.

والسبت، كشف الصحفي والراصد الحقوقي، مجاهد القب، عن وفاة شاب ثلاثيني، تحت التعذيب في سجن لمليشيا الحوثي، في محافظة الحديدة (غربي البلاد)

وقال القب، على حسابه في "فيسبوك"، إن المواطن محمد حسن معروف (32 عاماً) قتل تحت التعذيب في سجن للحوثيين بمديرية التحيتا جنوبي الحديدة.

وأوضح أن مليشيا الحوثي احتجزت معروف في سجن قسم شرطة مديرية التحيتا، ومارست صنوفاً من التعذيب الوحشي بحقه، ما أدى إلى وفاته.

وأضاف القب، إن خمسة مسلحين حوثيين تناوبوا على تعذيب الضحية، باستخدام أساليب تعذيب وحشية، بينها "الصلب ونزع الأظافر والإيهام بإطلاق الرصاص على رأسه وكذا ضربه بخبطات حديدية".