بالأسماء والأرقام.. إبادة أُسر يمنية في محارق مليشيا الحوثي

@ مهدي العمراني، نيوزيمن، تحقيق استقصائي: السياسية

2018-06-15 01:06:15

إلى محارق الموت، تسوق مليشيا الحوثي أبناء القبائل اليمنية، وتسفك دماءهم بمقصلة ديمومة سلطتها الكهنوتية، وسيف "وشاحها" الجديد، والذي عاد هذه الكرّة على حين غفلة زمنية، مستهدفاً رقاب أسر يمنية كاملة، وعائلات تكاد بعضها تنقرض إثر مقتل العشرات من أفرادها في مختلف الجبهات.

مقتل 719 في 30 يوماً

وتشير إحصائيات وبيانات للسلطات المحلية في 13 محافظة يمنية، إلى مقتل 719 وإصابة 2379آخرين من المنخرطين للقتال في صفوف مليشيات الحوثي، خلال شهر أبريل 2018م، في وقت تستقبل العزل والمديريات في تلك المحافظات مئات القتلى خلال الأيام القليلة الماضية، تفيد المعلومات بمقتلهم في معارك الساحل الغربي.

وتوزع قتلى المليشيات على 13 محافظة، تصدرت محافظة صنعاء رأس قائمتهم بعدد 265 قتيلاً، يليها في المركز الثاني محافظة حجة برصيد 128 قتيلاُ، ثم محافظة ذمار في المركز الثالث بعدد 90 قتيلاً، رصدت المصادر المحلية قتلهم خلال شهر أبريل فقط من العام الجاري 2018م،

وحسب نتائج تحقيق استقصائي أعده "نيوز يمن"، فقد جاءت محافظة إب في المركز الرابع في قائمة قتلى المليشيا خلال ذات الفترة، بعدد 55 قتيلاً، فيما تساوت محافظتا صعدة وعمران في المركز الخامس برصيد 50 قتيلاً لكل منهما.

وفي المركز السادس حلّت محافظة البيضاء بعدد 27 قتيلاً، يليها الحديدة بعدد 16 قتيلاً، ثم تعز 15 قتيلاً، وريمة 9 قتلى، فيما توزع بقية القتلى على محافظات المحويت ومأرب والجوف بنسب متفاوتة.

مقتل 5 من أسرة واحدة بصنعاء

وتكشف أسماء القتلى مقتل أكثر من شخص في الأسرة الواحدة، ففي أسماء قتلى محافظة صنعاء، على سبيل المثال، تشير البيانات إلى مقتل كل من (حسين علي النجار، حسين محمد النجار، عبدالله علي النجار، خالد علي النجار، عبدالله أحمد النجار) من أسرة آل النجار، ومقتل الأخوان (رمزي سمير ناصر، غازي سمير ناصر) ومثلهما الأخوان (وليد حسين الزوار، حامد حسين الزوار، وفؤاد أحمد السويدي، محمد أحمد السويدي، وباجس نجيب دهمان، حمزة نجيب دهمان..).

مقتل 4 من أسرة في عمران و3 من ذمار

وبين قتلى محافظة عمران، يلاحظ مقتل 4 أفراد من أسرة واحدة هم: (هلال علي فارع، صالح يحيى فارع، ناجي عبدالله فارع، عزيز مفلح فارع)، ومقتل كل من (زكريا حسن الضمري، عبدالعزيز محمد الضمري)، و(خالد مرشد الضلعي، إبراهيم محمد الضلعي)، في حين تشير البيانات المتوفرة لقتلى المليشيا في محافظة ذمار إلى مقتل كل من (صالح محمد الفلاحي، عبدالله زيد الفلاحي، يحيى علي الفلاحي، والاخوان أحمد محمد الأسدي، بشير محمد الأسدي).

مقتل 5 من أسرة واحدة في محافظة إب و4 من صعدة

وإلى محافظة إب، حيث تشير البيانات إلى مقتل كل من (محمد علي السراجي، أحمد علي السراجي، يوسف أحمد السراجي، مازن محمد عبدالله السراجي، يوسف أحمد السراجي) بين قتلى مليشيا الحوثي خلال شهر أبريل 2018م، إضافة إلى الأخوان (حمدي علي البحري، رهيب علي البحري) وكل من (عبدالله علي الحميري، عبدالله أحمد الحميري)، فيما توفرت الملعومات من صعدة بمقتل كل من (أحمد صلاح الجعوني، سالم علي الجعوني، عيضه علي الجعوني، فاهم محمد يحيى الجعوني) خلال ذات الفترة.

و13 من أسرة واحدة في البيضاء

وفي محافظة البيضاء تشير نتائج بيانات التحقيق الاستقصائي، إلى مقتل 13 فردا من أسرة آل الوهبي، بينهم 5 إخوة، وهم: (علي محمد الوهبي، عوض محمد الوهبي، أحمد محمد الوهبي، صالح محمد الوهبي، مرسل محمد الوهبي)، بالإضافة إلى كل من (محمد مقبل الوهبي، جابر صالح الوهبي، محمد أحمد الوهبي، ناصر أحمد الوهبي، محمد ناصر الوهبي، أحمد عبدالله الوهبي، سعيد طالب الوهبي، أحمد هادي الوهبي) من ذات الأسرة.

مقتل 7 من أسرتين في حجة والمحويت

محافظة حجة هي الأخرى أشارت نتائح تحليل بيانات أسماء قتلى المليشيا فيها خلال شهر أبريل، إلى مقتل (فؤاد أحمد مؤانس، سلطان أحمد مؤانس، أمين ناصر مؤانس، أحمد حسين محمد مؤانس) من أسرة واحدة، ومثلها في محافظة المحويت حيث مقتل (سامي علي الويسي، أيمن عبدالعزيز الويسي، هاشم محمد الويسي) خلال ذات الفترة.

و8 من أسرة بعمران

وفي سياق متصل، أعلنت المليشيات الحوثية مقتل 5 من أسرة آل الغولي، قدموا من محافظة عمران للمشاركة في معارك الساحل الغربي مطلع الأسبوع الجاري، وجاء بين القتلى كل من (الشيخ سلطان عويدين الغولي، ونجله عبده سلطان عويدين، وعبدالله علي صالح الغولي، وعلي قحطان عويدين الغولي، وبشار حافظ قاسم عويدين الغولي) وحسب مصادر محلية بمحافظة عمران فقد قتل في وقت سابق 3 من ذات الأسرة، ليرتفع بذلك عدد قتلاهم إلى 8 أشخاص.

تجارة مشرفي الحوثي

ودعا الكاتب والسياسي، علي البخيتي، الآباء إلى المحافظة على أبنائهم وعدم الزج بهم في محارق مليشيا الحوثي، وقال البخيتي، عبر حسابه الرسمي على موقع تويتر، يوم الاثنين، 11 يونيو 2018، إن ١٤٣ جثة لمقاتلين من الحوثيين وصلت المستشفى العسكري في الحديدة، وبقية المستشفيات، كذلك ثلاجاتها ممتلئة، مشيراً إلى أن أطفالاً وشباباً يافعين يُزَج بهم يومياً لمحرقة الساحل، وحث البخيتي المواطنين قائلاً: "إلى كل المواطنين، حافظوا على أولادكم من مشرفي الحوثيين، يتربصون بهم في كل مكان، مجالس القات، المساجد، الحارات، يستقطبونهم لمحرقة ساحل الحديدة، وكل رأس يجني المشرف مبلغ مالي منه، تحت مسمى مجهود استقطاب، وكلما زاد العدد تراكمت أرباح المشرفين من بيع أولادكم".