مسؤول يشغل منصبين يمنع معلمي حضرموت من التدريس الخاص بذريعة ”الازدواج الوظيفي“

الجنوب - السبت 06 نوفمبر 2021 الساعة 03:52 م
المكلا، نيوزيمن، عبدالله الشاذلي:

شكا معلمون ممارسات وصفوها بالتعسفية من مدير مكتب التربية والتعليم بساحل حضرموت، الذي يشغل أيضا منصب وكيل مكتب الوزارة، جمال سالم عبدون.

وقال معلمون لـ"نيوزيمن"، إن عبدون اتخذ قرارا بمنع مزاولة المعلم عملا إضافيا في المدارس الخاصة في حضرموت، إلى جانب وظيفته الحكومية، بحجة أنه ازدواج وظيفي.

وأضافوا إنه نفسه (عبدون) يشغل منصبين حكوميين رفيعين في وزارة التربية، مشيرين أيضا إلى أن فرض القرار على المعلمين والمتعاقدين الحكوميين في مدارس ساحل حضرموت، في حين لم يطبق هذا القرار في مدارس وادي حضرموت حتى الآن. 

وقال أحد المعلمين في حضرموت لـ"نيوزيمن"، إن ما نسبته أكثر من 90 في المائة من معلمي المدارس في مديرية القطن العاملين في ثانوية سيف بن ذي يزن يعملون أعمالا إضافية في مدرسة أهلية في المنطقة.

وأضاف: "ليس من العدل حرمان المعلم من مزاولة أكثر من عمل، فهو لن يقدم على هذا العمل الشاق إلا للضرورة، ولأن مرتبه الضئيل أيضا لن يكفيه أن يعيل أسرته".

وبهذا يظهر جليا نفوذ الوكيل عبدون في ساحل حضرموت فقط، كما تكشف مخالفة بعض قراراته في مناطق وادي المحافظة، وعجزه وفشله الذريع في فرض عقوباته وقراراته التعسفية على معلمي وإدارات مدارس الوادي. 

وناشد معلمون عبر "نيوزيمن" محافظ حضرموت اللواء فرج البحسني ووكيل المحافظة الشيخ عمرو بن حبريش العليي، التدخل لإيقاف قرار وكيل وزارة التربية والتعليم (يشغل أيضا منصب مدير مكتب التربية والتعليم في ساحل حضرموت) وإفساح المجال للمعلمين لتحسين دخلهم خاصة في ظل الظروف المعيشية الصعبة الحالية في البلاد والغلاء الفاحش في أسعار المواد الغذائية والاستهلاكية.