ضرائب حوثية جديدة على المواشي

الحوثي تحت المجهر - الجمعة 13 مايو 2022 الساعة 10:42 ص
صنعاء، نيوزيمن، خاص:

فرضت مليشيات الحوثي الإرهابية ضرائب وجبايات غير قانونية على المواشي في نقاط تابعة لها في عديد محافظات يمنية.

قالت مصادر محلية لنيوزيمن، إن ‏نقاطاً حوثية على امتداد محافظات إب وذمار وصنعاء تقوم بإجبار مالكي المواشي على دفع ضرائب مقابل السماح لهم بالمرور إلى الأسواق الخاصة ببيع الماشية.

وبينت أن المليشيا تقوم باحتجاز المواشي حتى دفع الضريبة غير القانونية.

ولفتت المصادر أن المليشيا تفرض مبالغ متفاوتة بين 50 إلى 100 ألف ريال على كل “ثور“ أو “بقرة“ وما بين عشرة إلى عشرين ألف ريال على كل “كبش“.

ويتزامن ذلك مع فرض ميليشيا الحوثي رسوماً مالية كضرائب على الدواجن الداخلة إلى صنعاء بنسبة فاقت 300% بعد أن كانت بعشرة ريالات في 2010، وتسببت الضرائب على الدواجن بارتفاع كبير في أسعارها في الأسواق، الأمر الذى أدى إلى ضعف القدرة الشرائية لدى المستهلكين، إذ ارتفع سعر الدجاجة الصغيرة من 1500 ريال إلى 1800 و2000 ريال ووصلت حتى 2500 ريال.

ويتسبب فرض ميليشيا الحوثي رسوماً جمركية وضرائب إضافية باهظة وإتاوات غير قانونية على الدواجن والمواشي في مضاعفة أسعارها.

ولجأ الكثير من اليمنيين في الريف إلى تربية المواشي ثم بيعها في الأسواق منذ بدء الحرب بهدف إعالة أسرهم بعد مصادرة الحوثيين لرواتبهم للعام السابع على التوالي.