عبدالسلام القيسيعبدالسلام القيسي

زمن الهلافيت

مقالات

2021-01-21 18:40:34

الأول يريد الاستفادة من الممرات البحرية وينسى محمد علي الحوثي أن باب المندب معنا وأن الممرات الطبيعية لا يتم الاستفادة منها على عكس الممرات التي حفرت بجهد الشعوب ولهذا تستفيد مصر من السويس. 

والثاني يتهم طارق صالح بتهريب النفط، والنفط كل النفط تحت سيطرة حزب الإصلاح من مأرب إلى شبوة، فهل طارق شريكهم في التهريب كفرض جدلي يبرئ عقولهم من الغباء أم هذا الاستخفاف بعقول الملايين أمسى حيلتهم الوحيدة لتشويه الخصوم الذين بلا مسبة تنقص من نضالهم ومعركتهم كطارق. 

أما الثالث فيحاول يثبت لي أن برهان الصهيبي _ النصاب الكبير _ الذي شرحت لكم قبل شهر تفاصيل نصبه الكبيرة منذ التسعينات؛ طبيب شفى حالات سرطانية كثيرة

ونسى أن برهان الصهيبي هو نفسه الذي ظهر بفيلم المتحري بالطريق إلى الساحل عبر الجزيرة كخبير عسكري وفنان قتالي والبريه على رأسه، فهل هو جندي أم طبيب؟ لا شيء.

أما الرابع فهو القطيع. القطيع الذي صفق لمحمد علي الحوثي وقال له خطوة تأخرت كثيرا وأعجب بقلب أحمر على منشور قناة المهرية التي تتهم فيه طارق بتهريب النفط ويروج ويدافع عن برهان الصهيبي، القطيع الكثير الذي جعل من عضيمان شاعراً، ومن المومري قائداً للرأي، ومن الشويع فناناً

ومن عبدالملك سيداً، القطيع عليه اللعنة.. واللعنات الذي تسبب بكل هذه المناقص.

ماذا ارتكبنا يالله ليحدث لنا كل هذا؟

-->